قسم علوم الاغذية

المزيد ...

حول قسم علوم الاغذية

أنشئ قسم علوم الأغذية في العام الجامعي 1964/1963م كأحد أقسام كلية الدراسـات الفنية العليا (كلية الهندسة حالياً) تحت اسم تقنية الأغذية، وكانت مدة الدراسة به خمس سنوات للحصول على درجة بكالوريوس في الهندسة، واستمرت تبعية القسم حتى بعد تغيير كلية الدراسات الفنية العليا إلى كلية الهندسة.

بعد نقل تبعية القسم الإدارية و الأكاديمية إلى كلية الزراعة في العام الجامعي1972/1971م،استبدل اسمه و اصبح يعرف بقسم علوم الأغذية،وعدلت مناهجه لتتناسق مع أنظمة كلية الزراعة حيث خصصت السنتان الأولى و الثانية لدراسة العلوم الأساسية و بعض العلوم الزراعية المرتبطة بالتخصص . أما السنتان الأخيرتان يدرس بها مقررات علوم وتقنية الأغذية التى تغطي المجالات الأساسية التالية: كيمياء الأغذية، الأحياء الدقيقة للأغذية وتقنية الأغذية والألبان.

يحتل قسم علوم الأغذية مكانة متميزة بين أقسام الكلية نظراً للأهمية الإستراتيجية لحفظ وتصنيع المنتجات الزراعية الغذائية وذلك من الناحية التغذوية والصحية والاقتصادية. ويلعب خريجو القسم دوراً هاماً في مختلف المؤسسات ذات العلاقة بالغذاء والتغذية مسايرة للنهضة الزراعية والصناعية. كما أنه أول قسم في الكلية جميع أعضاء هيئة تدريسه من الليبيين منذ العام الدراسي 1983/1982م.

من يعمل بـقسم علوم الاغذية

يوجد بـقسم علوم الاغذية أكثر من 20 عضو هيئة تدريس

staff photo

د. علي حسين عمر الحامدي

علي حسين عمر الحامدي هو أحد أعضاء هيئة التدريس بقسم علوم الاغذية بكلية الزراعة جامعة طرابلس،

منشورات مختارة

بعض المنشورات التي تم نشرها في قسم علوم الاغذية

تحضير شراب رب ودبس التمر الطبيعي وتدعيمه بفيتامين (ج) وتقدير خصائص جودته

جريت هذه الدراسة بغرض التعرف على إمكانية استعمال رب التمر المصنع بالطرق التقليدية والحديثة في صناعة شراب طبيعي خالي من السكر المضاف والمواد الحافظة وتحديد قابليته للتخزين. تم تحضير الشراب من بعض عينات رب التمر المصنع منزليا بالطرق التقليدية من الأصناف (دقلة نور، خضراي، تاسفرت وبكراري) إضافة إلى عينة من دبس التمر المصنع بالطرق الحديثة (دبس الواحة/شركة الواحة/ بنغازي ليبيا) وحفظ الشراب بالبسترة. تم قياس الخواص الكيميائية والميكروبية للشراب وذلك ثلاث مرات خلال مدة التخزين (0، 5 و8 أشهر) على درجة حرارة 20 0 م، كما تم اجراء اختبار حسي لتقييم جودة الشراب. أشارت النتائج المتحصل عليها أن أنواع رب التمر قيد الدراسة (التقليدية والحديثة) تصلح لصناعة شراب طبيعي مبستر، منكه ومدعم بفيتامين (ج). وقد أظهرت بعض عينات شراب رب التمر القليل من التغيرات الكيميائية خلال مدة التخزين خاصة في المواد الصلبة الكلية، السكريات، الحموضة المعايرة والـ pH، وكانت عينة شراب دبس التمر (الواحة) هي الأفضل بين عينات الشراب قيد الدراسة في الصفات الكيميائية والميكروبية والحسية وكذلك في الثبات الكيميائي والميكروبي خلال مدة التخزين. كما أظهرت نتائج التقييم الحسي أن شراب رب ودبس التمر الطبيعي قد حاز على قبول ورضا فريق المحكمين، وقد امتازت العينات بصفات حسية عالية.
ربيعة عبد القادر ابراهيم الاحمر(1-2020)
Publisher's website

الخواص الكيميائية والميكروبية ومحتوى الطاقة لرب التمر المصنع بالطريقة التقليدية والحديثة

أجريت الدراسة بمدينة مصراته/ دولة ليبيا في العام 2019م. هدفت إلى مقارنة خواص الجودة الكيميائية والميكروبية وحساب محتوى الطاقة لعينات من رب التمر المصنع بالطريقة التقليدية والحديثة. جمعت عينات رب التمر (دقلة نور، خضراوي، تاسفرت وبكراري) ودبس التمر المصنع بالطريقة الحديثة (مصنع الواحة/ بنغازي - ليبيا). أظهرت أهم النتائج الكيميائية أن كل عينات الرب المصنع بالطريقة التقليدية لم تكن مطابقة للمواصفة القياسية الليبية رقم 44 لسنة 1992 في متوسط نسبة الرطوبة والسكريات الكلية والمواد الصلبة الذائبة الكلية بينما طابقت المواصفة في متوسط نسبة الرماد، وسجلت عينة رب التمر دقلة نور ارتفاعاً في نسبة الحديد بلغت (7.55 ppm)، وكانت كل عينات رب التمر المصنع تقليدياً وبالمصنع خالية من المعادن الثقيلة. أوضحت نتائج التحليل الميكروبي خلو عينات رب التمر من النموات البكتيرية عدا العينة دقلة نور، كما اتضح أن معظم العينات قد تلوثت بالخمائر والفطريات. أوضحت النتائج أن عينة دبس التمر (الواحة) سجلت أعلى نسبة في المحتوى الكلي للطاقة تلتها عينة رب التمر تاسفرت. أهم توصيات هذه الدراسة هو تحديث المواصفة القياسية الليبية الخاصة برب التمر، وتكثيف برامج التوعية بخصوص الأوعية والأدوات المستخدمة في استخلاص الرب تقليدياً.
ربيعة عبد القادر ابراهيم الاحمر, , (1-2020)
Publisher's website